العلامة التجارية لقطر كوجهة سياحية 

العلامة التجارية لقطر كوجهة سياحية 

كان لإطلاق العلامة التجارية لقطر كوجهة سياحية لفعاليات الأعمال في عام 2015 دوراً مهماً في الترويج لقطاع السياحة في قطر.

وقد تم تطوير العلامة التجارية التي تتضمن شعاراً تم تصميمه بعناية وصوراً مميزة ولغة بصرية موحية بعد مشاورات موسّعة مع الشركاء المعنيين بما يعكس ثقافة قطر وتراثها وما تتمتع به كوجهة سياحية من مميزات وأماكن جذب فريدة.

كما تُظهر العلامة التجارية الرئيسية اللون العنّابي الغني الذي يتميز به العلم الوطني لدولة قطر ، بينما ترمز مجموعة ألوان الرمادي المزرق والبيج الذهبي إلى فعاليات الأعمال والعلامات التجارية الفرعية للرياضات، فهي تعكس ألوان مياه الخليج والكثبان الرملية على الترتيب.

تجسد العلامة التجارية بشكل قوي وبارز وثابت هوية قطر، فهي تؤكد على تفرّد قطر بشكل جلي وتميزها عن الوجهات الإقليمية والدولية الأخرى، كما تسهم في زيادة الوعي الدولي بدولة قطر ووجهاتها السياحية.