Skip to main content

تجارب لا تفوّت

أهم الأنشطة للعائلات في صحراء قطر وهوائها العليل

إن ما يكشفه الأفق الخلاب لوسط المدينة لا يمثل سوى غيضٍ من فيض ما يمكن لقطر تقديمه. فبينما تتميز العاصمة الدوحة بالإثارة والمتعة، يمكنك القيام بالرحلات خارج المدينة للاستمتاع بالأنشطة الشهيرة، مثل ركوب الكاياك وممارسة الطيران المظلي واستكشاف الكهوف واكتشاف طيور النحام لصنع ذكريات خالدة. وإذا أردت مزيداً من المتعة، فلا تفوّت زيارة الشواطئ البكر الآمنة، وركوب الكثبان الرملية المتدحرجة والتخييم تحت بساط السماء المرصّع بالنجوم. 

ابدأ بركوب الكثبان الرملية على غرار الأفعوانية. فلا يوجد شيء أكثر متعةً من ركوب الكثبان الرملية مع الاستمتاع بالإطلالات على الخليج العربي من ناحية والصحراء اللامتناهية من ناحية أخرى. 

قرارات الصحراء

في الماضي، انخرطت القبائل البدوية إلى حد كبير في التجارة، وكانت تنتقل من مكان إلى آخر في سياق مزاولة التجارة.  وكانت تقيم المخيمات وترعى حيواناتها في الأعشاب، وقد ظلت عادة التخييم جزءاً لا يتجزأ من الثقافة القطرية.  

بينما كانت الإبل تُستخدم سابقاً للسفر عبر الصحراء، إلا أنه يتم حالياً تنفيذ رحلات السفاري الحديثة بواسطة سائقين خبراء في سيارات الدفع الرباعي الحديثة.  ويمكنك في الطريق إلى الصحراء الاستمتاع بمشهد المدينة، ومشاهدة الضواحي تغيب معالمها كلما تعمقت في الصحراء الشاسعة. وسيكون لديك العديد من الفرص لالتقاط الصور عند الوصول إلى المخيم البدوي. وستنشط أفكارك إلى حدٍ كبير وأنت تتخيل حياة الشعب القطري منذ مئات السنين.

إن قضاء وقتٍ ممتع في الصحراء الساحرة الغنية بالقصص والروايات لا يقل متعةً عن أي رحلة استكشافية. فالجمال الطبيعي بشتى جوانبه والمغامرات الرائعة وتجربة ثقافة جديدة كلها تتجسد في هذا المكان الرملي الحافل بالحركة. وإليك كيفية تعرّف العائلات على البلد الذي لديه الكثير مما يمكن تقديمه.

أهم الأنشطة الصحراوية

أهم الأنشطة الهوائية

أهم الأنشطة للعائلات في صحراء قطر وهوائها العليل

مناظر الحياة البرية المدهشة في قطر

مواقع جديرة بالزيارة لممارسة الأنشطة

تجارب لا يسعُك تفويتها