Skip to main content

تجارب لا تفوّت

علي رضا نزافات

الإبداع في الطهي 

علي رضا نزافات

الشيف التنفيذي في باريسا سوق واقف

عمل علي رضا شيفاً تنفيذياً في باريسا بسوق واقف لمدة أربع سنوات ويواصل إبداعه في فن الطهي من خلال أطباقه الفارسية المحبوبة للغاية التي تبعث على الشعور بالإثارة.

يتمتع الشيف علي رضا بشعبية كبيرة بين رواد المطعم، ويتسم بشخصية مفعمة بالحياة ويفخر كثيراً بما يعده من طعامٍ مستوحى من مسقط رأسه، طهران. وهو يستمتع حقاً بشرح كل طبق ومجموعات النكهات الخاصة به والتاريخ الذي يجسّده ويشتهر جيداً بالتنظيم الرائع.

يتمتع الشيف علي رضا بخبرة تبلغ 20 عاماً في الفنادق والمطاعم المستقلة الشهيرة، ويُجسّد بعضاً من تقنيات ومهارات الطهي التي تم صقلها على مر السنين ويكمل نهجه الذي يركّز على الطهي باستخدام مكونات عالية الجودة ووصفات ملهمة.

اكتسب مطعم باريسا في سوق واقف سمعة طيبة لدى المسافرين الدوليين وعشاق الطعام في قطر وذلك لتقديمه الأطعمة الأصيلة داخل مطعمٍ خيالي يشبه القصر، مما يعكس التراث الغني لبلاد فارس. 

دائماً ما يبحث الناس عن شيء جديد. وأنا متحمس لتعريفهم بالمزيد من المأكولات الإيرانية.

علي رضا نزافات
علي رضا نزافات الشيف التنفيذي في باريسا سوق واقف

بدأ الشيف على رضا حياته المهنية في عام 2003، وتمسك بأفضل ما يمكن أن يقدمه، ألا وهو الطعام الفارسي، وعمل في فندق أولمبيك، طهران في الفترة من 2008 إلى 2009 ولاحقاً في مطعم ديفان في الفترة من 2010 إلى 2016.

يُعد الشيف علي رضا خبيراً في ابتكار "الكباب" المعروف للغاية والعديد من الأصناف التي تُقدّم معه مع إتقان الوصفات النباتية المقدمة مع السلطات الطازجة والحلويات التقليدية.

كان الشيف علي رضا محبوباً ومشهوراً للغاية بتجربته الشغوفة في "الوصفات المنزلية"، التي يطورها باستمرار مستخدماً أسلوبه المعاصر في الطهي، مما يجعل من باريسا، التي تُترجم حرفياً إلى "باري"، تجربةً مذهلة لتناول الطعام.

الشيف يقدم

علي رضا نزافات

الطبق المميز

تاج بره

هذا الطبق الفارسي المميز عبارة عن صدر من لحم الضأن يُتبّل بالزعفران والبصل والملح والفلفل ثم يُطهى على الشواية مع التوابل المُجهزة داخلياً لمدة 20 دقيقة تقريباً قبل تقديمه بجانب الأرز المنكّه بالبخار.

المطعم

باريسا

يقع مطعم باريسا في أزقة سوق واقف، ويبعث على السرور والبهجة بتصاميمه الداخلية المُتقنة المزدانة بأعمال المرايا المعقّدة والتحف الفنية المرسومة يدوياً. ويجدر بالزوار زيارته؛ حيث يقدم مجموعة من الأطباق الفارسية المميزة. يُوصى بالحجز.